يحررها كُتابّها .. بريدنا: [email protected]
مرحبا بكم في كتابات الوطني
   
عدد القراءات : 3108
عربي ودولي
   تقرير خطير لمراسلة قناة العراقية في الاردن
   الخليجيون يعرضون تعاونهم مع الكاظمي، ويرحبون بأعلان حكومته
   اسرة الصديد الصايح يتقدمون بعظيم الشكر والامتنان الى الملوك واصحاب السمو والشيوخ والرؤوساء والوزراء وكبار القادة لرحيل الشيخ حواس كنعان الصديد شيخ مشايخ قبائل الصايح شمر الصديد
   الرئيس السيسى يهنئ نظيره العراقى بتكليف مصطفى الكاظمى بتشكيل الحكومة
   مجلس الوزراء الكويتي يرحب بترشيح وتكليف السيد الكاظمي لرئاسة الحكومة العراقية المقبلة
   الأردن يرحب بتكليف الكاظمي بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة
   الإمارات ترحب بتشكيل الحكومة العراقية برئاسة مصطفى الكاظمي
   دولة يحكمها سليل الدوحة الهاشمية ال البيت الاطهار ….فلابد ان تكون دولة عظمى
   حسنين الشيخ يوجه رسالة مفتوحة الى الامم المتحدة وكل العالم .
   دعوة….. الى…….. الجمعية العامة للامم المتحدة مجلس الامن منظمة الصحة العالمية
   وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك
   إيران تعلن تشخيص 3 إصابات جديدة بـ”كورونا”
   الصحة العالمية: العالم يواجه نقصا في معدات الوقاية من كورونا
   وفاة النجمة المصرية نادية لطفي
   تركيا تعتقل مواطنا اساء لعائلة عربية
تقارير
   تقرير خطير لمراسلة قناة العراقية في الاردن
   احذروا هذا الاخطبوط …….!
   قصة العملة العراقية …..فلم وثائقي
   تطبيق الكتروني يعالج مشكلة بقايا الطعام ويعيد بيعها باسعار مخفضة
   قنصل السفارة الفرنسية في الناصرية يمول عصابات خارجة عن القانون
   القهوة “تحمي” عشاقها من سرطان خطير!
   بالوزير الأكثر فساداً، البرلمان العراقي يبدأ الاسبوع القادم إستجواب الوزراء الفاسدين في حكومة عبد المهدي
   العراق والكويت يوقعان محضر للتعاون المشترك في ختام أجتماعات اللجنة المشتركة بين البلدين .
آراؤهم
   المستثمرون يهددون بسحب مشاريعهم واستثماراتهم نتيجة عمليات الابتزاز التي يقوم بها وكيل وزارة النقل سلمان البهادلي شاهد واسمع واحكم …..!
   بأمر شخصي من الكاظمي .. السفارة العراقية في تركيا تباشر إجراءات نقل جثمان الأديب الراحل رزاق ابراهيم حسن
   هل من صحوة متأخرة للضمير ؟؟؟
   طارت السكرة وحضرت الفكرة
   امانة بغداد امانة الفشل
   الحلبوسي وجرأته بأتخاذ القرار المناسب …
   صلاح عيسى صياح الدبي …………… إلى / المدعو احمد البشير .. سلاماً .. سلاما ..
   الفاسد محمي .. كيف ولماذا ….!!

طارت السكرة وحضرت الفكرة

الأربعاء ، 04 سبتمبر 2019

كريم النوري
الاعلام سلاح ذو حدين وبين التصحيح والتجريح خيط رفيع ينبغي إتقانه بأحكام والتحكم به بإلمام.
ومحاولات الاعلام لكشف الفساد يشبه الى حد بعيد العملية الجراحية الكبرى فتحتمل وتتحمل المضاعفات الجانبية والتداعيات غير المحسوبة.
الفاسدون حاذقون في التفنن في أساليب الخداع والتدليس والمزايدات وخلط الأوراق.
هؤلاء ماهرون في الاختباء تحت عبادة الفضائل والشرف والطهر والتغطية على فسادهم من خلال مزايدات مفضوحة وادعاءات زائفة مستغلين مساحات تبدو محترمة للاختفاء وراء لافتاتها.
مقام المرجعية الرشيدة لا تطاله الاتهامات والشبهات وتشخيص الخلل في احدى ادارات تستغل اسم المرجعية ليست إساءة للمرجعية ولا يمكن اقحام المرجعية في هذه الاتهامات لتبرئة الفاسدين.
سابقة خطيرة من سحب المرجعية الى سلوكيات خاطئة لتبرير فعل الخاطئين.
ان الدفاع عن هذه الواجهات المستغلة إساءة للمرجعية.
ولنميز بين مقام المرجعية الرفيع وبين جهات تحاول استغلال بعض الامتيازات والاستثناءات كإلغاء الإعفاء الضريبي لجهات لا تمت للمرجعية بأدنى صلة مقابل عمولات على حساب الدولة.
فالدفاع عن المرجعية شيء وانتقاد بعض المستغلين شيء اخر.
فلا ندافع عن المستغلين بحجة الدفاع عن المرجعية والمرجعية بريئة مما يفعل المستغلون الفاسدون

كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.