يحررها كُتابّها .. بريدنا: [email protected]
مرحبا بكم في كتابات الوطني
   
عدد القراءات : 7805
عربي ودولي
   بعد أن قال القضاء الاردني كلمته في إعادة الحق لاصحابه
   وزير الداخلية يأمر بحل جميع مشكلات المواطنين المتعلقة بدوائر المرور فوراً
   رئيس مجلس النواب يلتقي أمير دولة الكويت
   الشيخ فيصل الحمود: يرحب بزيارة رئيس مجلس النواب العراقي والمحافظين والوفد المرافق له
   الشيخ فيصل الحمود : يستقبل الشيخ مسعد ال حبيّب الغزي من الناصرية بجمهورية العراق
   اعتقال رئيس الوزراء الباكستاني السابق لشبهات فساد متعلقة بصفقة مع قطر
   الكونغرس الأمريكي يرفض صفقات بيع أسلحة للسعودية
   ظريف يتهم بولتون بالتآمر من أجل الحرب على إيران
   يلدريم يقر بهزيمته ويهنئ منافسه إمام أوغلو بفوزه برئاسة بلدية اسطنبول
   بالوثائق .. قاض يكشف عن مخالفات لمدحت المحمود بشأن المحكمة الاتحادية
   الشيخ فيصل الحمود هنأ الإعلامي دهيران أبا الخيل لفوده بمقعد الأمانة العامة للإتحاد الدولي للصحافة
   الشيخ فيصل الحمود : نعمل من أجل الوطن والمواطن .. وعلى جميع السلطات التعاون لتحقيق تطلعات المواطنين
   الشيخ فيصل الحمود هنأ فخامة الرئيس نيجيرفان البارزاني بمناسبة أدائه اليمين الدستورية رئيساً لإقليم كوردستان
   خلية الصقور الاستخبارية تطيح بمرتكب جريمة قتل المحامي اكرم السعيدي
   الحكومة السورية ترد على بيان القمة الإسلامية في مكة
تقارير
   رئيس مجلس النواب يجري جولة ميدانية في مدينة الرمادي
   شكرا لمعالي وزير النفط ومدير عام شركة خطوط الانابيب النفطية ..
   رسالة الرئيس بارزاني بمناسبة الذكرى الثالثة والسبعين لتأسيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني
   الشيخ خميس الخنجر يحضر مراسم تشييع الشيخ راجع بركات العيفان
   انخفاض مبيعات البنك المركزي في ايار لتقارب 4 مليارات دولار
   هيأة المنافذ : احالة مسافر بنغلاديشي للقضاء بحوزته سمة مغادرة وعوده مزوره في مطار بغداد
   رئيس هيأة المنافذ الحدودية يلتقي وزير الاتصالات
   شهادة للتاريخ … سعد الحياني السفير السابق احد الخناجر في خاصرة العراق…..!!
آراؤهم

بالوثائق .. قاض يكشف عن مخالفات لمدحت المحمود بشأن المحكمة الاتحادية

الثلاثاء ، 18 يونيو 2019

كشف عضو محكمة التمييز الاتحادية القاضي كاظم عباس، الاثنين، عن وجود مخالفات لدى رئيس مجلس القضاء السابق ورئيس المحكمة الاتحادية مدحت المحمود بخصوص تشكيلة وعضوية المحكمة نموذجاً.وقال عباس في عدة وثائق إن “المادة الثالثة من قانون المحكمة الاتحادية رقم (30) لسنة 2005 نصت على تشكيلة المحكمة من رئيس وثمانية اعضاء”، مبيناً أن “هناك خللا قانونيا بخصوص العضوية الأصلية للمحكمة الاتحادية العليا والتي في تشكيلتها خلل واضح للمحكمة الاتحادية العليا وكيفية ترشيحهم ومباشرتهم وأداء مهامهم فيها


وأضاف أنه “لم تقتصر مخالفة رئيس المحكمة الاتحادية العليا على عدم أداء اليمين القانونية امام رئيس الجمهورية، بل أقدم وبمخالفة صريحة لترشيح القاضي محمد قاسم الجنابي كعضو احتياط للمحكمة الاتحادية العليا، وذلك في سنة 2017 رغم ان صلاحية ترشيح رئيس وأعضاء المحكمة الاتحادية العليا هي صلاحية حصرية ل‍مجلس القضاءالاعلى في حينه استناداً لصراحة نص المادة الثالثة من قانون الامحكمة الاتحادية العليا، ولا علاقة لرئيس المحكمة الاتحادية العليا بالترشيح لا من بعيد ولا من قريب

وأوضح عباس، أنه “بناءً على هذا التضليل لرئاسة الجمهورية صدر المرسوم الجمهوري بتعيين القاضي محمد قاسم الجنابي عضواً احتياط وكالعادة لم يحلف اليمين القانونية أمام رئيس الجمهورية وباشر مهامه واشترك بإصدار القرارات والأحكام”.

ودعا عضو محكمة التمييز، رئيس الجمهورية إلى “التدخل بقوة لوقف التجاوزات على الدستور والقانون بأحكام تصدر من القضاء الدستوري في العراق أصابت الدستور العراقي في الصميم”، مبيناً أن “نسخة من هذه الدعوة إلى رئاسة مجلس النواب لغرض شحذ الهمم وسرعة تشريع قانون المحكمة الاتحادية العليا وبالآلية التي رسمها الدستور من خلال مظلةمجلس القضاء الأعلى، لا بالكيفية التي ترسمها المصالح الشخصية الضيقة التي همها البقاء على كرسي السلطة فقط ولا تهمها مصلحة البلاد او استقلال القضاء

مقالات أخرى للكاتب
   محمد الحلبوسي .. راسخ في ثبات الرجولة ودهاء السياسة
   وزير النقل الحكومه تتطلع لافتتاح مطار بغداد الدولي امام المسافرين بشكل كامل ومستمرين بتكثيف المباحثات مع لجنة الأمر الديواني لتقريب وجهات النظر سعياً لتحقيق الهدف
   عاجل …. عاجل ….. عاجل الشرطة الاتحادية تنفي تكليف قائد جديد لها وتؤكد ان مايثار في المواقع المغرضة زوابع في قعر فنجان
   الشيخ خميس الخنجر يحتفل مع اهله في عامرية الصمود
   النائب عبد الأمير المياحي متسائلاً : من أين يستمد مدير العقود والتراخيص عبد المهدي العميدي قوته ؟
كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.