يحررها كُتابّها .. بريدنا: [email protected]
مرحبا بكم في كتابات الوطني
   
عدد القراءات : 3095
عربي ودولي
   السفير العذاري يزور الكنائس المسيحية لأبناء الجالية العراقية في المملكة الأردنية الهاشمية
   معرض مشروعات تخرج متميز في جامعة الشارقة
   كيف تعامل الاعلام العربي مع زيارة الكاظمي لتركيا
   المرشحون للمناصب الوزارية المهمة في إدارة بايدن .. وزير الدفاع (مقاتلة) قطعت قدمها في العراق، والسيدة رايس تعود للخارجية !
   الإعلام الأمريكي: بايدن رئيساً للولايات المتحدة
   شكر وتقدير
   تقرير خطير لمراسلة قناة العراقية في الاردن
   الخليجيون يعرضون تعاونهم مع الكاظمي، ويرحبون بأعلان حكومته
   اسرة الصديد الصايح يتقدمون بعظيم الشكر والامتنان الى الملوك واصحاب السمو والشيوخ والرؤوساء والوزراء وكبار القادة لرحيل الشيخ حواس كنعان الصديد شيخ مشايخ قبائل الصايح شمر الصديد
   الرئيس السيسى يهنئ نظيره العراقى بتكليف مصطفى الكاظمى بتشكيل الحكومة
   مجلس الوزراء الكويتي يرحب بترشيح وتكليف السيد الكاظمي لرئاسة الحكومة العراقية المقبلة
   الأردن يرحب بتكليف الكاظمي بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة
   الإمارات ترحب بتشكيل الحكومة العراقية برئاسة مصطفى الكاظمي
   دولة يحكمها سليل الدوحة الهاشمية ال البيت الاطهار ….فلابد ان تكون دولة عظمى
   حسنين الشيخ يوجه رسالة مفتوحة الى الامم المتحدة وكل العالم .
تقارير
   إنطلاق فعاليات مهرجان معرض المنتجات المصرية الرابع للتسوق في النجف
   فضيحة…فضيحة…فضيحة مليون دولار عدا ونقدا لرئيس سلطة الطيران…..!!
   تنويه …..تنويه
   سلمان الاغبر … فارغ المحتوى … بدون علمية … بدون ارقام .. غباء مطبق … ابتزاز ….
   طبيب صدام حسين ينفي لصحيفة بريطانية علاقته ب”أكاديمية البورك للعلوم الوهمية المشبوهة” ويستغرب من أستغلال إسمه باعتباره رئيسا لمجلتها الطبية
   بالوثائق ….ملفات فساد من العيار الثقيل بطلها قائد قاعدة بلد الجوية اللواء الطيار ( ساهي عبد سرحان )….!
   تقرير خطير لمراسلة قناة العراقية في الاردن
   احذروا هذا الاخطبوط …….!
آراؤهم
   الأخوة المتآمرون…..!!
   بيان حزب الدعوة الاسلامية بمناسبة الذكرى السنوية لاعدام الطاغية وخروج القوات الامريكية من العراق
   هذه حقيقة ما حدث للاعلامية المبدعة شيماء عماد زبير
   هل حصلت مناعة القطيع (Herd Immunity ) في العراق ضد فايروس كورونا المستجد COVID-19؟
   العراقيون والبحث عن الدولة
   طبيب صدام حسين ينفي لصحيفة بريطانية علاقته ب”أكاديمية البورك للعلوم الوهمية المشبوهة” ويستغرب من أستغلال إسمه باعتباره رئيسا لمجلتها الطبية
   المستثمرون يهددون بسحب مشاريعهم واستثماراتهم نتيجة عمليات الابتزاز التي يقوم بها وكيل وزارة النقل سلمان البهادلي شاهد واسمع واحكم …..!
   بأمر شخصي من الكاظمي .. السفارة العراقية في تركيا تباشر إجراءات نقل جثمان الأديب الراحل رزاق ابراهيم حسن

نحن أكبر فزّورة رمضانية في الكون .

الثلاثاء ، 28 مايو 2019

بقلم: طائر الجنوب

ألا ترون كيف انقلبت مواقف الزعماء العرب ؟، وكيف انحرفت بوصلتهم ١٨٠ درجة ؟. . حتى الشعوب العربية نفسها لم تعد مثلما كانت قبل ربع قرن. .
ألا ترون كيف تهتز عروشهم لهزيمة فرقهم الرياضية الفاشلة، ولا تهتز لهم شعرة لهزائمهم السياسية والحضارية والصناعة والاجتماعية ؟؟.
لا تلوموا الشعوب النائمة، فالناس على دين حكامهم، وكان من الطبيعي أن يفسدوا بسبب فساد حكامهم، وفساد الحكام بفساد وعاظ السوء. فالفراعنة والأباطرة تألهوا ؛ لأنهم وجدوا جماهير تصدقهم بلا وعي. .
لقد قاد صدام جيوشه بذريعة تدمير إسرائيل، فاجتاح الكويت بالطول والعرض، وتحالف الخليجيون ضد أنفسهم، فاجتاحوا اليمن بالطول والعرض، وأعلنت عواصم عربية أخرى عن رغبتها لقتال إسرائيل، فتوجهت بجيوشها الى ليبيا، حتى دمرتها تدميرا، ولا يعلمون أن زوال إسرائيل لا بد ان يسبقه زوال أنظمتهم التي عاشت تضحك على شعوبها ، وفرضت عليهم الوهم والوهن.
انظروا اليهم الآن وهم يلعنون فلسطين، ويتخلون عن القدس الشريف، ويدينون صمود الضعفاء في غزة.
هل سمعتهم خطاباتهم التي
ألقوها في الأمم المتحدة قبل بضعة أيام ؟، هل رأيتم كيف قدموا فروض الولاء والطاعة لإسرائيل ؟؟.
طبعاً لم تسمعوا، فقد تجاهلت الفضائيات العربية كلها هذه الوقائع المخزية بسبب انشغالها بالفوازير الرمضانية، ولا يعلمون إننا نحن العرب أصبحنا هذه الأيام من أكبر الفوازير الكونية المعقدة المثيرة للسخرية

مقالات أخرى للكاتب
   عاجل القائد العام للقوات المسلحة يأمر بايقاف العمل باحكام المادة 16 ثانيا الخاصة بالترقيات الخاصة بالعسكريين
   الثلاثاء..٢٠٢١/١/١٩ * وعلى بركة الله..بغداد تشهد انبثاق تيار الفراتين الوطني
   المتحدث العسكري لكتائب حزب الله جعفر الحسيني: عمليات التخريب الإجرامي التي طالت أبراجا ناقلة للكهرباء شمال بابل، تحمل بصمات عصابات إجرامية لها دوافع خبيثة، لا تختلف عن داعش كثيرا.
   ماهي علاقة كاظم الساهر بالشيخ صباح الكناني……؟!
   السكرتير العسكري للكاظمي يعلن حملة “كبرى” لإعادة تأهيل شارع الصدرية
كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.