يحررها كُتابّها .. بريدنا: [email protected]
مرحبا بكم في كتابات الوطني
   
عدد القراءات : 3412
عربي ودولي
   شكر وتقدير
   تقرير خطير لمراسلة قناة العراقية في الاردن
   الخليجيون يعرضون تعاونهم مع الكاظمي، ويرحبون بأعلان حكومته
   اسرة الصديد الصايح يتقدمون بعظيم الشكر والامتنان الى الملوك واصحاب السمو والشيوخ والرؤوساء والوزراء وكبار القادة لرحيل الشيخ حواس كنعان الصديد شيخ مشايخ قبائل الصايح شمر الصديد
   الرئيس السيسى يهنئ نظيره العراقى بتكليف مصطفى الكاظمى بتشكيل الحكومة
   مجلس الوزراء الكويتي يرحب بترشيح وتكليف السيد الكاظمي لرئاسة الحكومة العراقية المقبلة
   الأردن يرحب بتكليف الكاظمي بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة
   الإمارات ترحب بتشكيل الحكومة العراقية برئاسة مصطفى الكاظمي
   دولة يحكمها سليل الدوحة الهاشمية ال البيت الاطهار ….فلابد ان تكون دولة عظمى
   حسنين الشيخ يوجه رسالة مفتوحة الى الامم المتحدة وكل العالم .
   دعوة….. الى…….. الجمعية العامة للامم المتحدة مجلس الامن منظمة الصحة العالمية
   وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك
   إيران تعلن تشخيص 3 إصابات جديدة بـ”كورونا”
   الصحة العالمية: العالم يواجه نقصا في معدات الوقاية من كورونا
   وفاة النجمة المصرية نادية لطفي
تقارير
   بالوثائق ….ملفات فساد من العيار الثقيل بطلها قائد قاعدة بلد الجوية اللواء الطيار ( ساهي عبد سرحان )….!
   تقرير خطير لمراسلة قناة العراقية في الاردن
   احذروا هذا الاخطبوط …….!
   قصة العملة العراقية …..فلم وثائقي
   تطبيق الكتروني يعالج مشكلة بقايا الطعام ويعيد بيعها باسعار مخفضة
   قنصل السفارة الفرنسية في الناصرية يمول عصابات خارجة عن القانون
   القهوة “تحمي” عشاقها من سرطان خطير!
   بالوزير الأكثر فساداً، البرلمان العراقي يبدأ الاسبوع القادم إستجواب الوزراء الفاسدين في حكومة عبد المهدي
آراؤهم
   المستثمرون يهددون بسحب مشاريعهم واستثماراتهم نتيجة عمليات الابتزاز التي يقوم بها وكيل وزارة النقل سلمان البهادلي شاهد واسمع واحكم …..!
   بأمر شخصي من الكاظمي .. السفارة العراقية في تركيا تباشر إجراءات نقل جثمان الأديب الراحل رزاق ابراهيم حسن
   هل من صحوة متأخرة للضمير ؟؟؟
   طارت السكرة وحضرت الفكرة
   امانة بغداد امانة الفشل
   الحلبوسي وجرأته بأتخاذ القرار المناسب …
   صلاح عيسى صياح الدبي …………… إلى / المدعو احمد البشير .. سلاماً .. سلاما ..
   الفاسد محمي .. كيف ولماذا ….!!

هذا منطقهم الأهوج : اعتذروا يا كفاءات العراق !

الثلاثاء ، 12 مارس 2019

نزار المهندس
 يقولون بكل صراحة ووقاحة :إن كنتم تريدون أن تنالوا العفو منا فعليكم أن تعتذروا ، وإن كنتم تطالبون بالعودة إلى العراق ، فعليكم أن تقدموا الاعتذار تلو الاعتذار عن جرائمكم ، فأنتم من بنى العراق في جميع المجالات وهذه جرائم يجب أن تحاسبوا عليها ، فهل تستطيعون إنكار ذلك ؟فلماذا لا تعتذرون يا كفاءات العراق ؟ها أنتم مطالبون بتقديم جملة من رسائل الاعتذار ، موجهة إلى الذين يسمون أنفسهم سياسيين نصبهم المحتل ليحكموا العراق وهم الذين يصرحون على القنوات الفضائية من هنا وهناك ، ويصرخون ألماً من جرائمكم التي ارتكبتموها بحق العراق والعراقيين … أفلا تجيدون لغة الاعتذار كما تجيدون فن الإعمار ؟عليكم أن تعرفوا جيداً أنكم تقعون تحت طائلة المسؤولية ، وأن عملية تشريدكم في أرجاء العالم لم تكن اعتباطية ، بل لأنكم خالفتم توجهات أسياد السياسيين العملاء ، وعملتم بما يخالف مخططاتهم الرامية إلى الهدم وأنتم تعمرون ، وأفشلتم مخططاتهم الرامية إلى السرقة وأنتم تحافظون على المال العام ، وكذلك مخططاتهم الرامية إلى إرساء التخلف وأنتم تزهرون ، وضربتم تطلعاتهم الرامية إلى إنتاج جيل من الجهلة وأنتم تبدعون ، فكم جامعة ومدرسة بنيتم ، وكم من مصنع ومنشأة أسستم ، وكم من سد ومزرعة عمرتم ، وكم جسراً وشارعاً افتتحتم !إن إصراركم على التمسك بسياسة خدمة الوطن ، حولتكم إلى مطلوبين وفق قوانين ما سمي ب ( المسائلة والعدالة ) وما يتبعها ، لذلك وجب عليكم الاعتذار أولاً ، لكي تخففوا من ذنوبكم ، وعسى أن يشفع لكم الاعتذار …كما أن على الجيش العراقي الوطني أن يقدم الاعتذار أيضاً ، لأنه قاتل الفرس خدم صنمهم ( الولي الفقيه ) الذين يعدون خامس جيش في العالم ، في أطول حرب في التاريخ الحديث ، وألحق بهم الهزيمة تلو الهزيمة في معارك قل نظيرها ، رغم الفارق في العدد والعدة ، ومرغ أنوفهم في وحل العار ، وأسقاهم السم الزعاف باعتراف شيطانهم الأكبر ، ومنعهم من تنفيذ مخططاتهم الرامية إلى فرض سيطرتهم على الأمة العربية عبر مختلف الوسائل ، وحال دون تحقيق أحلامهم في استعادة أمجاد الامبراطورية الفارسية ، في حين أن ما يسمى بالسياسيين العملاء كانوا يقاتلون إلى جانب الفرس ضد الجيش العراقي الوطني وضد شعب العراق الذي يدعون الانتساب إليه ، لذا فإن الاعتذار لهؤلاء المرتزقة والرعاع والمارقين واجب عليكم …صدق من قال : إن لم تستح فافعل ما شئت .فهكذا هم حكام العراق ( سياسيو الصدفة ) في هذه المرحلة العصيبة من تاريخ العراق ، حيث تستهدف الكفاءات والوطنيون الشرفاء من قبل العملاء ، وهدفهم أن تعلو كلمة الباطل على الحق !وهم لا يعلمون إن كانت للباطل ساعة ، فإن الحق الى قيام الساعة …لله درك يا عراق الشرفاء

مقالات أخرى للكاتب
   رئيس مجلس النواب المهندس محمد الحلبوسي يُجري جولة ميدانية في مدينة الفلوجة للاطلاع على أحوالها ويلتقي عدداً من المواطنين.
   بعد ان ضاقت بهم الاوضاع زعماء وشيوخ ووجهاء قبائل وعشائر الديوانية يلتجئون الى المالكي
   بين فندق الريتز كارلتون في السعودية و “فد مكان” في العراق …..!!
   لاَ تَشْمَتْ بالْمَصَائِبِ وَلاَ تَدْخُلْ فِي الْبَاطِلِ ولاَ تَخْرُجْ مِنَ الْحَقِّ الامام علي كرم الله وجهه
   #وزير النقلالكابتن_ناصر _حسين _الشبلي يعلن استئناف رحلات الخطوط الجوية العراقية الى تركيا والهند ———————— اعلام وزارة النقل 24/ايلول /2020
كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.