يحررها كُتابّها .. بريدنا: [email protected]
مرحبا بكم في كتابات الوطني
   
عدد القراءات : 2422
عربي ودولي
   الشيخ فيصل الحمود استقبل القنصل العام لدولة الكويت في أربيل
   بقصر ‏دسمان العامر مصافحة والسلام على ضيوف ‏الكويت في بلدهم
   خلال مشاركته الغبقة الرمضانية للسفارة العراقية الشيخ فيصل الحمود : العلاقات بين البلدين أخوية قوامها حسن الجوار
   بحضور جمع غفير من الشيوخ والنواب والسفراء وشيوخ القبائل والوجهاء والشخصيات السياسية والاجتماعية
   الشيخ فيصل الحمود وإخوانه وأبناؤهم يستقبلون بديوان أبوحليفة المهنئين بالشهر الفضيل يوم الجمعة 12 رمضان
   في أجواء أخوية استقبل محافظ الفروانية الشيخ فيصل الحمود المالك الصباح المهنئين بحلول شهر رمضان المبارك وسط حضور عدد من الشيوخ والوزراء و المحافظين وأعضاء مجلس الأمة والوجهاء والسفراء والدبلوماسين وجموع كبيرة من المواطنين والمقيمين لتقديم التهاني بالشهرالفضيل
   في أجواء ملؤها الود والمحبة استقبل محافظ الفروانية الشيخ فيصل الحمود المالك الصباح المهنئين بحلول شهر رمضان المبارك
   احتواء الازمة بين العراق والكويت
   كرمت نقابة الصحافيين الكويتية بالشراكة مع مجموعة كبيرة من جمعيات النفع العام الكويتية والمنظمات الإعلامية العربية والدولية محافظ الفروانية الشيخ فيصل الحمود المالك الصباح تقديرا لدوره في دعم ورعاية جميع الأنشطة والمؤتمرات الوطنية لاسيما المؤتمر الأخير حول دور وسائل_الإعلام في تأهيل وتمكين المرأة الكويتية في القيادة المؤسسية وتشجيعه اللامحدود لجميع الأعمال التى تعود بالنفع لخدمة الوطن و المواطن وفي هذا الصدد أعرب المحافظ عن شكره وتقديره لهذا التكريم الذي هو محل احترام وتقدير مؤكدا على حرص المحافظة على مساندة وتشجيع جميع المبادرات والمشاريع الوطنية والتنموية الملهمة بمختلف المجالات مع العمل على ازالة اى عقبات تعيق أي مبادرة من شأنه رفعة وخدمة الوطن
   الصباح يشدد على الاواصر الأخوية المشتركة بين الكويت والعراق
   أحمد حسني لتعيينه مديراً عاماً لدائرة المخابرات العامة بالمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة
   الشيخ الصباح يعزي بوفاة الشاعر خضير هادي
   رئيس هيئة المنافذ الحدودية الدكتور كاظم العقابي يكشف : تشرين أول افتتاح منفذ عرعر بين العراق والمملكة العربية السعودية
   محافظة الفروانية تشارك بمهرجان بغداد الدولي للزهور
   السفير السعودي الشمري يكسب محبة الكثير من الاطراف العراقية
تقارير
   هيأة المنافذ : احالة مسافر بنغلاديشي للقضاء بحوزته سمة مغادرة وعوده مزوره في مطار بغداد
   رئيس هيأة المنافذ الحدودية يلتقي وزير الاتصالات
   شهادة للتاريخ … سعد الحياني السفير السابق احد الخناجر في خاصرة العراق…..!!
   الطريحي يفشل في العودة الى منصبه .. وملفات فساده الى النزاهة
   فضيحة مدوية.. بتلفون غامض، قاضي تحقيق الزبير يفرج عن الناقلة النفطية “دوبرا” رغم انف الكمارك والإستخبارات !
   النائب الشيخ عبد الأمير الدبي يرد على الذين بستهدفون وزير الاتصالات الدكتور نعيم الربيعي ويؤكد أن الوزير اشرف منهم
   شروان الوائلي الحرامي الابرز في حكومات مابعد 2003………!!
   رئيس مجلس النواب يستقبل العاهل الأردني
آراؤهم

فلنترحّم على الكاهن الفرنسي .!

السبت ، 30 يوليو 2016

ماذا لو قامت مجموعة مسيحيّة من اليمين الفرنسي المتطرّف ” مثلاً ” بذبح رجل دين مسلم او احد أئمّة المساجد في فرنسا , كردٍّ او ثأرٍ وانتقامٍ على قتلِ ونحرِ الشهيد الكاهن ” جاك هامل ” 84 عاماً ” قسّ كنيسة ” سانت تتيان ” مؤخّراً .! , ثُمّ ماذا لو قامت داعش او مشتقّاتها بذبح إمام جامعٍ مسلم في فرنسا او سواها بغية إحداث فتنة بين العالم الأسلامي والمسيحي .! , والأمر الإفتراضيُّ هذا قابلٌ للتنفيذ من ايّ جهاز مخابرات دولي او اقليمي .!  ندعو ” اولاً ” لقراءة سورة الفاتحة على روح المرحوم القس ” هامل ” , مع الإدراك المسبق أنّ بعض الجهلة والمتطرّفين  ” قد ” لا يتقبّلون قراءة الفاتحة على غير المسلمين .! , ونقول لهؤلاء او امثالهم أنّ السيّد القس الفقيد سبق وأنْ تبرّع بقطعة ارضٍ لبناء مسجد في فرنسا , كما انّه لمْ يتدخل طوال حياته بالسياسة والأحزاب ! , وانّ الكاهن الشهيد لم تطاله تهمة الفساد المالي كما هو رائج عندنا منذ عام 2003 والى اجلٍ غير معروف .ثُمّ ” ثانياً ” فينبغي على سفارات الدول الأسلامية والعربية أن ترسل ممثّلين عنها الى بلدة ” روان ” التي حصلت فيها جريمة الأعتداء والقتل في الكنيسة , لأجل تقديم التعازي ومواساة عوائل الضحايا أمام عدسات الإعلام وكاميرات الفضائيات , وليس هذا كممارسةٍ مفتعلة او مصطنعة لأغراض التمثيل ! بل ليكون ذلك موقفاً رسميا صميمياً , فالموقف العربي والأسلامي في حالةِ حرج , ومما يضاعف ذلك هو ازدياد نسبة العمليات الأرهابية التي يقومون بها افراد مسلمون معتوهون في دول مسيحية .!  استغربُ جداً ولا بدّ غيري ايضاً من عدم قيام ” الأزهر ” والمراكز الدينية الأخرى في البلدان العربية والأسلامية بتحرّكٍ جادٍ وملموس بزيارة الفاتيكان وكبريات الكنائس في دول اوربا للتعبير عن التضامن العربي والأسلامي وبشكلٍ عمليٍّ ومكثّف ” وعلى الأقل ” للتخفيف من نسبة التأثّر الشعبي في الدول الأوربية تجاه ما صدر من مجرمين وارهابيين محسوبين على الديانة الأسلامية , وانّ ما يضاعف من ضرورة واهمية كلّ ذلك , فلا يبدو ” في الأفق السياسي ” أنّ مثل تلكُنَّ العمليات الأرهابية قد تتوقف او بلغت نهاياتها .!

كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.