يحررها كُتابّها .. بريدنا: [email protected]
مرحبا بكم في كتابات الوطني
   
عدد القراءات : 1918
عربي ودولي
   الجيش السوري يتهم الولايات المتحدة بتزويد داعش والنصرة بالأسلحة
   أخرس ياشهرستاني فإنت الفاسد الاكبر ………!!
   صحيفة بريطانية تكشف عن قيمة فدية إطلاق سراح الصيادين القطريين وما تحملة الطائرة القطرية في مطار بغداد
   فضيحة خيانة عظمى تهز الاوساط السياسية الايرانية وهروب عائلة رفسنجاني
   بالتفاصيل.. اتصالات سرية تتسبب باخطر انقلاب داخل الاسرة الحاكمة القطرية
   اندلاع حريق في مستشفى بمدينة حائل السعودية
   شيخ الأزهر ينتقد تجاهل الغرب للتطرف المسيحي واليهودي وكيل الاتهامات للاسلام
   بتهمة إختلاس مليار دولار اعتقال عراقي في مطار الملكة عالية بالأردن
   الصدر لترامب : اخرج رعاياك قبل ان تخرج الجاليات
   الجيش المصري يشن حملة عسكرية ضد تنظيم “بيت المقدس”
   بسبب تسلقه هرم خوفو .. السلطات المصرية تعتقل طالباً تركياً
   عراك بالأيدي في البرلمان التركي حول منح صلاحيات واسعة لارودغان
   بعد يلدرم .. رئيس الوزراء الأردني يزور بغداد بعد غدِ
   سليماني لـ نصر الله : لم يثبت في الميدان سوى رجالك فهنيئا لك ولهم هذا العز والسلام
   مسلمة محجّبة تغير نظاماً عسكريا أمريكياً عمره 200 سنة
تقارير
   المسالك الحنقبازية في السيرة المشعانية ………!!
   علي الخويلدي وزير الدولة العميقة…….!!
   وكيل وزارة الصحة والبيئة جاسم الفلاحي …..هرم الفساد الذي ينخر الوزارة………!!
   كاتب طابعة في العراق ….يصبح مليونير……!!
   مؤتمر تركيا السني . الأمارات تعارض .. وقطر تتحفظ
   ولا يزال || استهتار الشركات الأجنبية مستمر بدون حساب
   تحقيقات جديدة تكشف عن علاقة القضاء وحسين الشهرستاني بفضيحة أونا أويل
   معصوم : سليماني صديق لساسة العراق ووجوده قانوني
آراؤهم

شبح الموت يطارد السلام‎

السبت ، 30 يوليو 2016

هربوا من الموت لكن الموت يلاحقهم، اطفال ونساء وشيوخ اتخذوا من مخيم السلام في منطقة الدورة جنوبي بغداد مقر لهم، هرباً من ما يسمى تنظيم الدولة الإسلامية، الذي كان قد استولى على مدنهم واستباح بيوتهم ولاقوا ما لاقوا من ويلات الظلم والجور، ليدفعوا ما يسمى بالجزية مقابل خروجهم، متحملين ظروف بيئية صعبة داخل مخيمات تأويهم،  ويقتاتوا من المساعدات المحلية والدولية للابقاء على حياتهم، لتقوم مجموعة من المليشات الطائفية بقصف مخيماتهم بقذائف الهاون لتوقع 12 ضحية مابين قتيل وجريح، اغلبهم من الاطفال في حادثة هي الثانية من نوعها خلال هذا الشهر والثالثة خلال 90 يوم .
وكان تحالف القوى العراقية  ادان في بيان له الهجوم وحمل حكومة العبادي والاجهزة الامنية مسؤوليتها عن الهجوم مستغربين الصمت اتجاه المجرمين وعدم محاسبتهم.
كما ادانت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في العراق هذا الهجوم في بيان لها كما ” روعت” لسماعها هذا الخبر مبينه انه  كان من المفترض رجوع 50 عائلة يوم الجمعه الى مدينتهم.
فيما دعت لجنة الهجرة والمهجرين النيابية المنظمات الدولية الى التدخل “العاجل” من اجل حماية النازحين، محملين حيدر العبادي والاجهزة الامنية مسؤولية الاستهداف المتكرر للنازحين .
لتكشف هذه الحادثة استهتار جديداً لحكومة العبادي والاجهزة الامنية بأرواح الابرياء الذين لم توفر لهم الحماية اللازمة من بطش المليشيات.

كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.